التخطي إلى المحتوى

أن روسيا قامت بكشف بجزء من نتائج التحقيق الذي أجرته بعد التفجير الذي حدث في جسر القرم، كما وتم اتهام أجهزة الاستخبارات الأوكرانية بقيامها بتنفيذ هذا التفجير، كما واعتبرت الولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا بأن تهديدات الكرملين النووية غير مسؤولة عن هذا التفجير.

ثم في لقاء له مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الذي قدم فيه رئيس لجنة التحقيق الروسية بذلك التفجير ألكسندر باستريكين، أنه ما لخلص له ما حدث في تحقيق ذلك الانفجار الذي وقع في يوم السبت وقد تسبب في حريق هائل على ذلك الجسر.

كما وكشف باستريكين أيضاً مساء أس، أن هناك مواطنين من روسيا ودول أجنبية قد قاموا بمساعدة الاستخبارات الأوكرانية في التحضير لذلك الهجوم على الجسر، أيضاً أضاف أن جهاز الأمن الفدرالي الروسي هم من حددوا هوية هؤلاء المدبرين لهذا الهجوم الإرهابي على جسر القرم، كذلك حددوا واجهة الشاحنة التي استخدمت في ذلك التفجير.

أيضاً كشفوا بأنها انطلقت من بلغاريا إلى جورجيا ثم إلى أرمينيا، وقبل أن تصل إلى أوسيتا الشمالية في روسيا، حيث تتابع سيرها نحو إقليم كراسن ودار جنوب غرب روسيا وهو المحاذي للجسر، كما اتهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بأن الاستخبارات الأوكرانية هي من قامت بالتخطيط وتنفيذ ما وصفه بالهجوم الإرهابي على هذا الجسر الذي يربط روسيا بشبه جزيرة القرم.

حيث قال بوتين من خلال اجتماع مع باستريكين في مساء يوم الأحد، ليس لديه أي من أدنى شك في أنه هذا هو هجوم إرهابي قظ استهدف تدمير موقع البنية التحتية الروسية، كما وذكر مصدر بأن مدير مكتب التحقيقات الفدرالي قد أطلع بوتين على سير هذه التحقيقات في تفجير هذا الجسر، حيث نقل مصدر عن رئيس لجنة التحقيق الروسية بأن الخدمات الخاصة الأوكرانية هي وحدة المسؤولة أمام هذا الهجوم الارهابي.

كذلك ذكرت الصحيفة بأنه لم يتضح لحتي الآن هل إذا كان سائق الشاحنة الذي قُتل في عذا الانفجار كان على علم بوجود متفجرات هائلة داخل الشاحنة أم لا، كما وأظهرت صور أقمار اصطناعية والتي التقطت في يوم السبت حجم الدمار الهائل الذي خلفه هذا التفجير بجسر القرم، كذلك ظهر انهيار قاع الطريق على خط واحد للمركبات وتم اشتعال النيران في خزانات الوقود بقطار على هذا الخط للسكة الحديدية الموازي لذلك الجسر.

وفيما يلي نقلت وكالات محلية عن مارات خوسنولين وهو نائب رئيس الوزراء الروسي قائلاً، بأن هناك غواصين سوف يبدؤون العمل لكي يتم تحديد حجم الأضرار التي لحقت بهذا الجسر، وسيتم عمل مسح بشكل مفصل فوق الماء، كما وأعلنت وزارة النقل الروسية بأن حركة قطارات الشحن وقطارات المسافات الطويلة المارة عبر هذا الجسر انتظمت في مساء يوم الأحد وهذا وفق للجدول الزمني الذي تم تحديده، حتى لو كانت حركة المركبات قد استأنفت بشكل محدد بعد نحو عشر ساعات من ذلك الانفجار.

ايضاً أضاف الحاكم الروسي لشبه الجزيرة سيرغي أكسي ونوف لهؤلاء الصحفيين، بأن الوضع ما زال أنه بإمكاننا أن نسيطر عليه، كما إنه مزعج ولكنه ليس كارثي وهذا أثار مشاعر الرهبة والهلع، كما هناك رغبة كبيرة في الانتقام المتبادل، كما قال بأن جهاز الأمن الفدرالي الروسي هم من حددوا هوية هؤلاء المدبرين لهذا الهجوم الإرهابي على جسر القرم.

كما وجاء تفجير الجسر، الذي يُعد رمز مهم لضم موسكو بشبه جزيرة القرم لها، وهذا سط ما تصفه أوكرانيا بهزائم والتي تُمنى بها روسيا في ساحة المعركة كما ومن شأنه أن يضعف بشكل أكبر برسائل الاطمئنان التي يطلقها الكرملين بأن هذا الصراع قد يمضي وفق ما هو مخطط له في البداية.

كذلك قامت روسيا بضم شبه جزيرة القرم من أوكرانيا في عام 2014 ميلادي، حيث افتتح الرئيس فلاديمير بوتين ذلك الجسر  بعد أربعة أعوام والذي يصل طوله إلى 19 كيلومتر كما هو المسؤول بين ربط المنطقة بشبكة النقل الروسية.

كذلك أن العقيدة النووية الروسية هي المسؤولة عن تفجير جسر القرم، وبالتالي اعتبر السكرتير الصحفي للرئيس الروسي ديمتري بأسكوف في يوم الأحد، بأن هذا الهجوم الإرهابي الذي حدث على جسر القرم لا يندرج ضمن تلك المبررات التي تم تفعيلها للعقيدة النووية الروسية.