التخطي إلى المحتوى
خليفة حفتر يصل العاصمة الروسية للقاء عدد من المسؤولين الروس وبحث الأازمة الليبية

وصل اللواء الليبي المتقاعد، خليفة حفتر، اليوم السبت، إلى العاصمة الروسية موسكو، من أجل عقد العديد نت اللقاءات الرسمية، ومناقشة آخر التطورات التي تشهدها الساحة الليبية.

وقالت وكالة “إنترفاكس” الروسية للأنباء (خاصة)، أن اللواء الليبي المتقاعد، سيلتقي يوم الإثنين المقبل، بسيرغي لافروف، وزير خارجية روسيا، وكذلك سيرغي شويغو، وزير الدفاع الروسي.

وأشارت وكالة انترفاكس الروسية للأنباء، ان اللواء المتقاعد حفتر، سيلتقي بعدد آخر من المسؤولين الروس، دون أن تشير الوكالة إلى هؤلاء المسؤولين.

ونقلت وكالة انترفاكس الروسية عن رئيس مجموعة الاتصال الروسية حول ليبيا، ليف دينغوف، قوله، إن “موسكو تسعى إلى إجراء تحديث على عقود الطاقة والبنى التحتية التي أبرمت مع ليبيا في عهد نظام معمر القذافي”.

يذكر أن ليبيا تشهد صراعا عسكريا وسياسيا، منذ الإطاحة بالرئيس الليبي الراحل، معمر القذافي، إثر ثورة شعبية أطحت به عام 2011.

وتوجد حكومتان فعليتان تتصارعان للسيطرة على الحكم، حكومة الوفاق الليبية المنبثقة عن اتفاق الأطراف الليبية في مدينة الصخيرات الليبية، والمعترف بها دوليا، والتي يرأس مجلسها الرئاسي، فايز السراج، والتي تتخذ من العاصمة الليبية طرابلس عاصمة لها، والحكومة الأخرى، هي الحكومة المؤقتة، والمنبثقة عن مجلس التواب الليبي المنعقد بمدينة طبرق، شرقي ليبيا، والموالية للواء الليبي المتقاعد، خليفة حفتر، والتي تتخذ من مدينة البيضاء شرقي ليبيا مقرا لها.

وكان كلا من رئيس المجلس الليبي لحكومة الوفاق الليبية، فايز السراج، واللواء الليبي المتقاعد، خليفة حفتر، قد اتفقا خلال الاجتماع الذي جمعهما في العاصمة الفرنسية باريس، في الخامس والعشرين من شهر يوليو / تموز الماضي، برعاية الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، على نزع السلاح، ووقف إطلاق النار، وتأسيس جيش ليبي موحد تحت قيادة مدنية، وتنظيم انتخابات رئاسية وتشريعية العام المقبل.

 

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *