منوعات

حازم سمير يتحدث عن هبة رجل الغراب

كشف الفنان حازم سمير، عن أسباب رفضه العمل في الجزء الثالث من مسلسل “هبة رجل الغراب”، مشددا على أنه يتفاءل برقم 13 عكس الكثير من الناس.

وقال سمير في حواره مع هند رضا، يوم الخميس، عبر برنامج “لسه فاكر”، على نجوم إف إم: “هبة رجل الغراب بالتأكيد كان نقلة مهمة في حياتي، قضينا عام ونصف العام من العمل في وقت صعب حصل فيهم حاجات كثيرة جدا وبدأ هذا من نهاية عام 2012، وسط ظروف سياسية في البلد من حظر تجول وذكريات وأجواء صعبة، وهذه الفترة كنا قلقين على أنفسنا والبلد وربنا عوضنا والمسلسل نزل وعمل حالة رائعة، وقبل هذا المسلسل كان الناس يشبهون عليّ ويقولون لي إننا نعرفك ولا يعرفون اسمي، وكان هذا المسلسل هو التقديمة الحقيقية مع الجمهور ويشاهدونني في شخصية مركبة وحدوتة جميلة كل العائلة تلتف حولها بالفعل كان هذا هو التقديم الحقيقي لي، ولم يكن أحد متوقعا هذا النجاح، والمسلسل تغير فيه مشاهد كثيرة وحذف منه الكثير أيضا”.

وعن اعتذاره عن تقديم الجزء الثالث، كشف: “من أول ما عرض المسلسل كنا نسأل القائمين على العمل هل تتوقعون النجاح للأجزاء المقبلة، فكنا نقول يجب إكمالها كما بدأت دون التجويد، ولما فوجئت أنهم يتصلون بي قالوا إيمي سمير غانم اعتذرت فقلت إذا سيكون هذا مسلسل آخر لا أعرفه، ولم أسأل من سيحل محلها واعتذرت على الفور، وأنا شايف إنه مش صح أن يحدث ما حدث، وقلت يا كلنا نكمل يا لأ، ولم أشاهد الأجزاء الجديدة، وعدم وجود إيمي سمير غانم فرق بالطبع، مع كامل تقديري لكل من حل مكاننا في العمل حاليا هم جاء لهم أدوار وقدموها ولست مسؤولا عن الظلم الذي وقع عليهم”.

وشدد حازم على عشقه لرقم 13 وتفاؤله به، قائلا: “أحسن الأمور حصلت لي يوم 13، مسلسل حالة عشق بدأ تصويره يوم 13، مسلسل وعد كان أول يوم تصوير لي كان المفروض يوم 13 فبراير وتم تأجيله، وهو عامل أساسي في حياتي وأعشق رقم 13 وكان نفسي بنتي تولد يوم 13، خصوصا إن يوم عيد ميلادي 13 فبراير وهو رقم أنا أتفاءل به جدا، وأنا لا أحب التشاؤم نهائيا وبحب القطط السوداء على خلاف الكثير من الناس”.

وعن موافقته على العمل في مسلسل “حالة عشق” مع الفنانة مي عز الدين، قال: “لما شركة الإنتاج كلمتني كنت بصور (أريد رجلا) ومسلسل آخر اسمه (شطرنج) فلم يكن عندي وقت، ولما جلست مع المنتج أصر أن أتواجد في المسلسل، وقال لي مي متمسكة بك والمخرج وأنا، وبالفعل قبلت وكنت فخورا جدا بهذه الحالة من التمسك بي، وإن نجمة مثل مي عز الدين ولم أكن أعرفها أو تعرفني فوافقت بالطبع ومضيت العقد، وبدأت صداقتنا في الشغل لأني كنت أخاف عليها في المشاهد التي يوجد بها عنف”.

وأردف: “مي عز الدين أيضا هي من أطلقت عليّ لقب (برنس الإتيكيت)، لأني لما بكون في اللوكيشن بعمل الأصول وبقوم للفنانات لو جالس على كرسي أو ناس كبيرة هذا أمر اعتيادي لي، وهذا حدث خلال عملنا في مسلسل (وعد)”.

واستطرد: “الوسامة والشكل فرق معي بالتأكيد في بدايتي الفنية، ولما تشتغلي وتثبتي وجودك بعد فترة فستجدي أن المخرجين يرونك في أدوار مختلفة وهذا ما سيحدث في الأعمال المقبلة، وسأقدم أدوار بالفعل تغير جلدي تماما”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى